النتائج 1 إلى 15 من 15
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    الهرم الغذائي الجديد

    هلا بكم في اول موضوع واهم موضوع بحياتي...
    لانه كان موضوع بحثي.... والحمدالله نجحت فيه وبتقدير عالي

    الله يوفقكم في اختبارتكم....
    وشكرا لك حنوني لانك اشرتي لي بكتابة هذا الموضوع ...
    وانشاءالله يفيدكم...

    الهرم الغذائي الجديد:
    تم الكشف عن توصيات غذائية تتضمن تحديث الهرم الغذائي المعروف عالميا – والذي يندر لأي شخص أن يتقيد به – وذلك بعد ثلاث عشر سنة من ظهوره حيث يعمد الخبراء الأمريكيون إلى تجديد هذا الهرم بين الحين والآخر ليواكب احدث المستجدات الغذائية.
    وقد عبر مسئولون عن أملهم أن يتم من خلال هذا التحديث تقديم هرم جديد ملون , يرمز كل لون فيه إلى مجموعة غذائية محددة, إضافة إلى التأكيد على ضرورة ممارسة الرياضة, والاعتدال في الأكل.
    في 19 مايو من العام 2005 أعلن عن الهرم الجديد وتوصياته رسميا, واعتمد الهرم الجديد في أسسه على توصيات هيئة التغذية في وزارة الزراعة الأمريكية والتي نشرتها في شهر يناير 2005 ويتضمن العناصر الغذائية الرئيسية : الحبوب, والخضروات, والفواكه,والألبان, وكمية محددة من اللحوم, والزيوت والدسم.
    وحسب تصريح وزير الزراعة الأمريكي مايك جوهان: " يجب الانتباه إلى الطعام الذي يتناوله الفرد, ومن ثم ممارسة الرياضة, ولو بقدر قليل منها, يمكن أن يشكل فارقا بالنسبة للشخص".
    والهرم الجديد يحوي رسوما كرتونية تصور المجموعات الغذائية أضيف إليها رسم شخص يصعد السلم وهو يشير بإصبعه إلى قمة الهرم , وهو رمز لتشجيع النشاط الجسماني, حسب ما يصفه بعض المسئولين.
    أهدافه:
    تقديم المساعدة للإفراد لتخطيط نظامهم الغذائي بصورة صحيحة وسليمة تتناسب مع العمر, الجنس,مستوى النشاط الفيزيائي اليومي لهم.
    يقول إيريك هنتجس:" مدير مركز التغذيةUSDA: إننا من خلال هذا الهرم نسعى إلى تقديم ما يحافظ على الأوزان السليمة , وليس بالضرورة إنقاصها , فهو ليس نظاما للتخسيس , بل هو نظام للتغذية السليمة".
    ويرى البعض أن هذا التحديث الذي اجري على الهرم الغذائي القديم, مهم جدا لأنه يحفز على تحديد الوارد من السعرات الحرارية, وإضفاء الخصوصية على برامج وتوصيات الحمية الغذائية للفرد. إلا أن مراقبين آخرين يقولون أن الهرم الجديد يعكس فهما أعمق للغذاء وتفاصيل أدق من سابقه, إضافة إلى الأنماط المختلفة من الرياضة على وزن الشخص وحاجاته من العناصر الغذائية.
    كما لم يشر الهرم القديم على أهمية الرياضة أو الحركة في المحافظة على الصحة. ويوضع الهرم الجديد مجموعات الأطعمة على شكل سلسلة من الشرائط المختلفة الألوان والأحجام هي بالتعاقب من اليسار إلى اليمين: البرتقالي الحبوب, الأخضر للخضروات, الأحمر للفواكه, الأصفر للدهون, الأزرق للألبان, الأرجواني للحوم والبقول والأسماك.
    ويختلف عرض الشرائط لتوضيح كمية الطعام من كل مجموعة التي يحتاجها الفرد يوميا ولذلك فالشريط البرتقالي اعرض بكثير من الأصفر لان الفرد يحتاج إلى كمية من الحبوب اكبر بكثير مما يحتاج من الدهون.

    تتسع شرائط ألوان مجموعات الأطعمة في الأسفل بينما تضيق في الأعلى إشارة إلى أن في كل مجموعة من مجموعات الأطعمة تحتوي على كمية قليلة من الدهون الصلبة والسكريات المتكررة ( وهي التي في الأسفل) وأخرى من نفس المجموعة تحتوي على كمية اكبر من الدهون الصلبة والسكريات المتكررة( وهي التي في أعلى الهرم) مما يدعو الفرد مثلا إلى تناول كميات اكبر من الحبوب الكاملة وكمية اقل من المعكرونة من المجموعة البرتقالية, وتناول كمية اكبر من التفاح مقارنة بكمية اقل من فطيرة التفاح من المجموعة الحمراء وكمية اكبر من منتجات الألبان القليلة الدسم أو منزوعة الدسم مقارنة بكمية اقل من الأجبان الكاملة الدسم من المجموعة الزرقاء. (8) , (9)

    النصائح المتبعة عند استخدام الهرم الغذائي:
    1- الاختيار الجيد والصحيح من المجموعات الغذائية.
    2- تحقيق التوازن بين الأطعمة المتناولة والنشاط الجسماني.
    3-تناول الأطعمة المغذية والقليلة في محتواها من السعرات الحرارية.


    أولا: المجموعات الغذائية في الهرم الجديد:

    مجموعة الحبوب:
    تحتوي مجموعة الحبوب على القمح والأرز والشوفان, وجبة الذرة,حبوب القمح . الحبوب المصنعة, الخبز , المعكرونة, حبوب الإفطار, الجريش وهو احد منتجات الحبوب المصنعة.

    تنقسم الحبوب إلى مجموعتين أساسيتين: الحبوب الكاملة, الحبوب المنقاة.
    تحتوي الحبوب الكاملة على بذور الحبوب الكاملة مثل : النخالة, الجرثومة, الجنين وتشتمل على دقيق القمح الكامل, الفريك, الشوفان, الذرة الكاملة, الأرز البني.
    بينما الحبوب المنقاة هي التي يحصل لها عملية إزالة أو طحن للنخالة والجراثيم. وهذه العملية تعطى بنية الحبوب نقاء وتعزز من طول فترة بقائها, ولكن هذه العملية تعمل على إزالة الألياف , الحديد ومعظم فيتامينB وتحتوي هذه المجموعة على : القمح الأبيض, الذرة المجففة, الخبز الأبيض, الأرز الأبيض.
    معظم الحبوب المنقاة تعتبر غنية لأنها تحتوي على فيتامينBالمركب( الثيامين, الريبوفلافين, النياسين, حمض الفوليك) ويضاف عنصر الحديد بعد تصنيع الحبوب ولكن الألياف لا تضاف.
    بعض الاغذية المصنعة تكون خليط من الحبوب الكاملة والحبوب المنقاة.
    بعض منتجات الحبوب تحتوي على كميات هامة من النخالة, وتعتبر النخالة مهمة لأنها تزود بالألياف المهمة للصحة, وتعتبر المنتجات المضافة إليها النخالة أو النخالة الصافية مثل نخالة الشوفان غير ضرورية لمنتجات الحبوب.

    تعتمد كمية الحبوب التي يتناولها الفرد على حسب العمر والجنس ومستوى النشاط الطبيعي ويجب أن يستهلك الفرد على الأقل ½ من الحبوب الكاملة.



    مقدار الحصة:
    قطعة خبز, 1 كوب من الحبوب الجاهزة الأكل, ½ كوب من الأرز المطبوخ, باستا مطبوخة, أو حبوب مطبوخة يمكن أن تعتبر كمكافئ للحصة من مجموعة الحبوب.

    أهمية تناول الحبوب:
    يفضل تناول الحبوب لأهميتها الصحية وخاصة الحبوب الكاملة , وخصوصا الأفراد الذين يتناولون الحبوب الكاملة كجزء من الحمية الصحية حيث خفضت من خطر بعض الأمراض المزمنة, وتزود الحبوب العديد من العناصر الغذائية التي تزيد من حيوية الصحة وصيانة الجسم.

    الفوائد الصحية:
    الأطعمة الغنية بالألياف مثل الحبوب الكاملة تخفض خطر مرض القلب التاجي.
    تخفض من الإصابة بالإمساك.
    تناول على الأقل من 3 حصص من الحبوب الكاملة يساعد على التحكم بالوزن.
    تزود الحبوب بحامض الفوليك قبل وأثناء الحمل يساعد على منع عيوب الأنابيب العصبية أثناء التطور الجنيني.
    له دور في منع والتحكم في أمراض الأوعية القلبية, ضغط الدم العالي, مرض السكري, السرطان.

    العناصر الغذائية الموجودة في الحبوب:
    تعتبر الحبوب الكاملة مصدر للعديد من العناصر الغذائية مثل مجموعة فيتامينات B المركبة ( النياسين, الريبوفلافين, الثيامين, حامض الفوليك) , المعادن ( الحديد, المغنيسيوم, السيلينيوم).

    1) الألياف الغذائية التي تتكون منها الحبوب الكاملة تساعد على خفض مستويات كوليسترول الدم, ويخفض من خطر أمراض القلب, كما أنها مفيدة في وظيفة الأمعاء حيث تحمي من الإمساك, وتساعد الألياف على الشعور بالامتلاء بالسعرات الحرارية الأقل.

    2) مجموعة فيتامينB( النياسين, الريبوفلافين, الثيامين, حامض الفوليك) لها دور أساسي في الأيض حيث يساعدون على إطلاق الطاقة من البروتين والدهون والكربوهيدرات , كما تساعد مجموعة فيتامين B على حماية النظام العصبي, الكثير من الحبوب المصفاة مدعمة بهذه الفيتامينات.

    3) حامض الفوليك يساعد في تشكيل خلايا الدم الحمراء, كما يساعد النساء الحوامل حيث يساعد على حماية خطر الارتداد العصبي , شلل الحبل الشوكي أثناء التطور الجنيني.

    4) يستعمل الحديد لحمل الأوكسجين في الدم, الكثير من النساء الحوامل أثناء حملهم يصابون بفقر الدم وينصح بتناول الأطعمة الغنية بالحديد الهيمي( اللحوم) , أو الأطعمة الغنية بفيتامين C حيث يحسن من امتصاص الحديد الغير هيمي , وتعتبر الحبوب المصفاة غنية بالحديد الغير هيمي.

    5) تحتوي الحبوب على المغنيسيوم والسيلينيوم , حيث يساعد المغنيسيوم في بناء العظام ومصدر للطاقة من العضلات, أما السيلينيوم يحمي الخلايا من الأكسدة ومهم لنظام المناعة لدى الإنسان.

    مجموعة الخضروات:
    تتضمن الخضروات الطازجة والخضروات المطبوخة والمجمدة أو المجففة أو المعلبة وأيضا المهروسة.
    وتتكون مجموعة الخضروات من 5 أقسام:

    الخضروات الخضراء الداكنة: مثل البروكلي, الخس, السبانخ.
    الخضروات البرتقالية: مثل الذرة المهروسة, البطاطا الحلوة, الجزر, القرع.
    الخضروات البقولية: مثل الفاصوليا, اللوبيا, الفول, العدس, فول الصويا.
    الخضروات النشوية: مثل الذرة, البطاطس, الفاصوليا الخضراء.
    الخضروات الأخرى: الخرشوف الأرضي, الهليون, الشمندر, الكرفس, الملفوف, القرنبيط,,الخيار, الباذنجان, المشروم, البصل, الطماطم, البامية, عصير الطماطم, عصير الخضروات.

    يحتاج الفرد أن ينوع من الأطعمة التي يختارها من هذه المجموعة , وليس بالضروري أن ينوع من المجاميع الفرعية في اليوم الواحد أو في الأسبوع , ولكن يحاول الاستهلاك من المجاميع الفرعية للحصول على الكمية الموصى بها, كما تحدد احتياجاته على حسب العمر والجنس ومستوى النشاط الطبيعي.
    مقدار الحصة:
    كوب من الخضروات الطازجة,أو المطبوخة أو عصير الخضروات, 2 كوب من الخضروات الحشيشية يمكن أن تعتبر مكافئ للحصة من الخضروات


    أهمية تناول الخضروات:
    إن تناول الأفراد للخضروات كثيرا يخفض من خطر الأمراض المزمنة كما تزود الخضروات بالعناصر الغذائية التي تزيد من حيوية الصحة وصيانة الجسم.

    الفوائد الصحية:
    1- تناول الخضروات يقي من خطر الجلطات وأمراض القلب الأخرى.
    2-الحماية من مرض السكري.
    3-تحمي الخضروات من أمراض السرطانات المختلفة مثل: الفم, المعدة, القولون والمستقيم.
    4-إن الخضروات تحتوي على ألياف تخفض من خطر الإصابة بمرض القلب التاجي.
    5-تناول الخضروات الغنية بالبوتاسيوم يخفض من الإصابة بأمراض الكلى.
    6-تناول الخضروات المنخفضة السعرات الحرارية لكل كاس بدلا من غذاء ذات سعرة حرارية أعلى قد يفيد بخفض الوزن.

    العناصر الغذائية الموجودة في الخضروات:
    تعتبر الخضروات مجموعة منخفضة في الدهون والكوليسترول والسعرات الحرارية فيما عدا ( الصلصات والتوابل قد يضيفان دهن, كوليسترول, سعرات حرارية).

    1) تعتبر الخضروات مصادر غنية بالبوتاسيوم, الألياف الغذائية, حامض الفوليك, فيتامين E, فيتامين C.

    2) الخضروات الغنية بالبوتاسيوم تساعد على إبقاء ضغط الدم الصحي, تتضمن المصادر النباتية للبوتاسيوم ( البطاطا الحلوة, البطاطا البيضاء, فاصوليا بيضاء, منتجات الطماطم ( عصير , صلصلة, معجون) سبانخ, عدس, لوبيا, بازلاء) .

    3) الخضروات الغنية بالألياف تساعد على خفض مستويات كوليسترول الدم وبالتالي يخفض من خطر الإصابة بأمراض القلب, والألياف مهمة لوظيفة الأمعاء حيث تحمي من الإصابة بالإمساك, وتساعد الألياف على الشعور بالامتلاء .

    4) حامض الفوليك يساعد على تشكيل كريات الدم الحمراء, حيث تساعد الحوامل في خفض خطر الارتداد الأنبوب العصبي , وشلل الحبل الشوكي أثناء التطور الجنيني.

    5) تحمي الخضروات العيون من الالتهابات بسبب وجود فيتامينE كما يحمي الفيتامين من أكسدة الخلية.

    6) يساعد فيتامينC على الشفاء من الجروح وحماية الأسنان.


    مجموعة الفواكه:
    وتشتمل على الفواكه الطازجة, المعلبة, المجمدة, المجففة, وأيضا المهروسة.
    وتحتوي المجموعة على : التفاح, المشمش, الافوكادو,الموز, التوت, الفراولة, الكرز, الليمون الهندي, العنب, الكيوي, الليمون, المانجو,الشمام, البطيخ, كوكتيل الفواكه, البرتقال, الخوخ, الكمثرى, البابيا, الأناناس, البرقوق, الزبيب, اليوسفي, عصيرات الفواكه الطازجة100% مثل البرتقال, التفاح, العنب, الليمون الهندي.

    مقدار الحصة:
    1كوب فاكهة, عصير فاكهة100% , ½ كوب من الفواكه المجففة.


    أهمية تناول الفواكه:
    تحمي الفواكه من أمراض القلب والإصابة بالجلطات.
    الحماية من مرض السكري.
    الحماية من أمراض السرطانات: الفم , المعدة, سرطان المستقيم والقولون.
    تساعد الفواكه المنخفضة السعرات على خفض الوزن.
    الحماية من أمراض الكلى.

    العناصر الغذائية التي توجد في الفواكه:
    تعتبر الفواكه مصادر منخفضة من الدهون والكوليسترول والسعرات الحرارية وغنية بالألياف الغذائية والبوتاسيوم, وفيتامين C , وحامض الفوليك.

    1)الفواكه الغنية بالبوتاسيوم يساعد على المحافظة على ضغط الدم الصحي, وتعتبر الفواكه الغنية بالبوتاسيوم مثل ( الموز, عصير الأجاص المجفف, الأجاص المجفف, الخوخ المجفف, المشمش, البطيخ, البرتقال).

    2) تحتوي الفواكه على الألياف الغذائية التي تساعد على خفض كوليسترول الدم الذي بدوره يخفض من خطر أمراض القلب, وتعتبر الفواكه الغنية بالألياف مهمة في وظيفة الأمعاء حيث تخفض من الإصابة بالإمساك, وتساعد على الشعور بالامتلاء بأقل سعرات حرارية.

    3) فيتامين C مهم للنمو , وصيانة الأنسجة, ويساعد على شفاء الجروح والوقاية من الأمراض ويحافظ على صحة الأسنان.

    4) حامض الفوليك يساعد على تشكيل كريات الدم الحمراء, ويساعد النساء الحوامل حيث يخفض من خطر الارتداد الأنبوب العصبي , شلل الحبل الشوكي أثناء التطور الجنيني.


    مجموعة الألبان:كل السوائل المصنعة من الحليب والكثير من الاغذية الذي يدخل الحليب في تصنيعها تعتبر جزءا من هذه المجموعة, والأطعمة المصنوعة من الحليب والتي تزود بالكالسيوم تعتبر جزءا من المجموعة بينما الأطعمة المصنوعة من الحليب والتي تمد بالقليل من الكالسيوم مثل : جبن الكريم, الزبدة, الكريمة, لا تعتبر من ضمنها.
    هند الاختيار من مجموعة الحليب يفضل أن تختار الأصناف الخالية من الدهن أو قليلة الدهن.
    بعض الاغذية الشائعة التي تختار من مجموعة الحليب, الزبادي, الأجبان وتحتوي على:
    الحليب: يتضمن
    الحليب السائل وينقسم إلى حليب خالي من الدهن, حليب منخفض الدهن (1%) , حليب متوسط الدهن(2%) الحليب الكامل.
    الحليب المنكهه: مثل نكهة الشوكلاتة, نكهة الفراولة.
    الحلوى المرتكزة على الحليب: البودنج المصنوع من الحليب, الحليب المثلج, الزبادي المثلج, الآيس كريم.
    الأجبان: وتتضمن
    الأجبان الطبيعية الصلبة: مثل الشيدر, الموزريللا, الجبنه السويسرية, جبنه البارميزان.
    الأجبان اللينة: مثل جبنه الكوتاج, الأجبان المعاملة.
    الزبادي: ويتمثل في الزبادي الكامل, الزبادي القليل الدسم, الزبادي متوسط الدسم, الزبادي الخالي من الدسم.
    عند اختيار غذاء من مجموعة الحليب يفضل الحليب الخالي من الدسم أو الأجبان أو الزبادي, ولكن استخدام كمية الدهن في الحليب القليل أو المتوسط يزود بالسعرات المسموح بها.
    اختيار الحليب المنكهه يضاف إليه السكر حيث تمد بالسعرات المسموحة.
    عند تناول أغذية مدعمة بالكالسيوم تعطي كمية كافية من الكالسيوم ولكن لا تمده بباقي العناصر المغذية الموجودة في الحليب.
    مقدار الحصة:
    1كوب من الحليب أو اللبن, ½1 اونص من الجبن الطبيعي, 2 اونص من الجبن المصنع يمكن أن يعتبر كوب من مجموعة الحليب
    أهمية الحليب:
    يزود الحليب ومنتجاته الفرد بالصحة الجيدة, حيث تخفض من خطر انخفاض الكتلة العظمية في كافة مراحل الأعمار.
    كما تزود الأطعمة المنتجة من مجموعة الحليب بالعناصر الغذائية المهمة لحيوية الصحة وصيانة الجسم, تتضمن هذه العناصر( الكالسيوم, البوتاسيوم, فيتامينD, البروتين).

    الفوائد الصحية:
    يساعد الحليب على بناء وبقاء الكتلة العظمية في كافة أطوار الحياة, وتخفض من خطر نخر العظام, كمية المنتجات مهمة لزيادة قوة العظام في مرحلة الطفولة والمراهقة بسبب بناء العظام في هذه المرحلة.
    يستعمل الكالسيوم لبناء العظام والأسنان وفي إبقاء الكتلة العظمية, ويعتبر الحليب ومنتجاته المصدر الأساسي للكالسيوم.


    البوتاسيوم يساعد على إبقاء ضغط الدم الصحي خصوصا اللبن والحليب السائل يزود بالبوتاسيوم.
    يساعد فيتامينD على توازن الكالسيوم والفوسفور, وبذلك يساعد في بناء والمحافظة على العظام , ويعتبر الحليب واللبن وحبوب الإفطار مصدر لفيتامين D.

    ( منتجات الحليب بأشكالها القليلة الدسم أو الخالية من الدسم إما أن تزود بقدر قليل من الدهن أو لا تزوده بشئ).

    اختيار الحليب الكامل الدسم يرفع مستويات الكوليسترول السيئ في الدم (LDL) وهذا يزيد من خطر مرض القلب التاجي.
    الكثير من الأجبان , الحليب الكامل وبعض المنتجات العالية في الدهن المشبع للمساعدة على إبقاء مستويات الكوليسترول الدم الصحية , ولكن كمية عالية من الدهون تجعل الأمر صعبا لتجنب استهلاك سعرات حرارية أكثر من المطلوبة.


    مجموعة اللحوم والبقوليات:تحتوي المجموعة على اللحوم, الدواجن, الأسماك, البقوليات المجففة, البيض, المكسرات, وأي أطعمة تصنع من هذه الأصناف فإنها تندرج تحت هذه المجموعة.
    البقوليات المجففة تعتبر جزء من هذه المجموعة كما تعتبر جزء من مجموعة الخضروات.
    يفضل اختيار اللحوم والدواجن القليلة في الدهن, الأسماك والكسرات والبذور تحتوي على زيوت صحية لذلك يفضل استخدامها نسبيا بدلا من اللحوم والدواجن.

    تتضمن هذه المجموعة على :
    اللحوم: مثل لحوم العجل, الخروف, البقر, لحم الماعز, الأرنب, الثور, لحم الغزال, وأعضائها مثل الكبد, الحوصلة.
    الدواجن: مثل الدجاج, البط, الإوز, الديك الرومي.
    البقوليات: مثل الفاصوليا, الفول, اللوبيا, العدس, فول الصويا, الفاصوليا البيضاء.
    المكسرات: تحتوي على اللوز, الجوز ( الكاجو), الفستق, البندق, الفول السوداني, زبده الفول السوداني, بذور السمسم, المكسرات المختلطة.
    الأسماك: مثل سمك السلمون, الربيان, السرطان, التونة, المحار, القريدس, السردين, ثمار البحر.

    ما يراعى في هذه المجموعة:
    يفضل اختيار اللحوم والدواجن القليلة الدهون, حيث تكون نسبة الدهن عالية في اللحوم المصنعة وجلد الدواجن وتعطي جزء من السعرات المسموحة.
    تضاف الدهون الصلبة في الطبخ عند قلي الدجاج , قلي البيض مثل استخدام الزبدة أو المارجرين هذا أيضا يعطي نسبة من السعرات المسموح بها.
    تعتبر الأسماك غنية بالأحماض الدهنية اوميغا 3 مثل سمك السالمون والسمك المملح.
    إن الكبد وبعض أعضاء اللحوم تحتوي على نسبة عالية من الكولسترول وأيضا صفار البيض ولكن بياض البيض لا يحتوي على كوليسترول.
    يعتبر اللوز والبندق غنية بفتامين E لذلك يساعد الشخص على الحصول على كمية الفيتامين الموصى بها لذلك يفضل أن تكون ضمن غذائه.

    يحتاج الفرد من هذه المجموعة على حسب العمر والجنس ومستوى النشاط الطبيعي. واغلب الأفراد يأكلون كفايتهم من هذه المجموعة من اللحوم والدواجن ولكن الحاجة لجعل هذه الاحتياجات اكبر وأكثر تنوعا من هذه المجموعة.


    مقدار الحصة:
    1 اونص من اللحم والدواجن والأسماك, ¼ كوب فاصوليا جافة أو مطبوخة, بيضة واحدة,
    1 ملعقة طعام زبدة فول السوداني, ½ اونص من البندق أو البذور التي تعتبر وتكافئ 1 اونص من مجموعة اللحوم.
    أهمية اللحوم:
    تزود اللحوم والدواجن والأسماك والبيض بالعناصر الغذائية رغم أنها تحتوي على كمية من الدهون والكوليسترول المشبع ولكن ذات فوائدهم الصحية.

    العناصر الغذائية:
    تعتبر اللحوم والدواجن والبيض والبندق مصادر غنية بمجموعة فيتامين B المركبة ( النياسين, الريبوفلافين, الثيامين, B6 ) , فيتامين E, الحديد, الزنك, المغنيسيوم.

    1) تمد المجموعة بالبروتين حيث تعتمد وظيفة البروتين على بناء العظام والعضلات والغضاريف والجلد والدم, كما انه يدخل في بناء الإنزيمات والهرمونات , والفيتامينات, كما يعتبر البروتين احد العناصر المغذية التي تمد بالسعرات الحرارية.

    2) تساعد مجموعة فيتامين B على أداء وظائف الجسم كما تساعد على إطلاق طاقة الجسم , ولها دور حيوي في وظيفة النظام العصبي.

    3) يساعد على تشكيل خلايا الدم الحمراء وبناء الأنسجة.

    4) يعمل فيتامين E كمانع من أكسدة الخلية.

    5) يستعمل الحديد لحمل أكسجين في الدم, والكثير من النساء الحوامل يصابون بفقر الدم , لذلك يجب أن يتناولوا مصادر غنية بالحديد الهيمي( اللحوم) , أو مصادر غنية بفيتامينC ليحسن من امتصاص الحديد الغير الهيمي.

    6) يساعد المغنيسيوم في بناء العظام وفي إصدار الطاقة من العضلات.

    7) الزنك ضروري لردود الأفعال الكيميائية الحيوية , ويساعد في وظيفة جهاز المناعة.

    8)الوجبة الغنية بالدهون المشبعة ترفع من مستويات الكوليسترول السيئ LDL ومنخفض كثافة الليبوبروتين وبالتالي يزيد من مخاطر أمراض القلب لذلك يجب الحذر عند تناول مثل هذه الوجبات.
    9)تتضمن اللحوم المشبعة مثل لحم البقر, النقانق, بعض الدواجن مثل البط للمساعدة على إبقاء مستويات الكوليسترول الدم الصحية تحدد الكمية المتناولة من هذه الأطعمة الوجبات العالية في الكوليسترول يمكن أن يرفع مستويات الكوليسترول LDL في الدم , الكوليسترول يوجد في المنتجات الحيوانية وأعضاء اللحوم مثل الكبد والأحشاء كما تتضمن صفار البيض .
    أي كمية عالية من الدهون تجعل الأمر صعبا لتجنب استهلاك سعرات حرارية أكثر من المطلوبة.


    أهمية تناول الأسماك والمكسرات والبذور ضمن هذه المجموعة:

    الكثير من الناس لايقومون بالاختيارات المختلفة من هذه المجموعة لغذائهم, ويختار كل يوم الدواجن واللحوم كصحون يومية.

    تحتوي الأسماك والمكسرات والبذور كمية من الأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة والأحماض الدهنية المتعددة الغير مشبعة الضروريان للصحة ولا يستطيع الجسم تصنيعهما من الدهون الأخرى.

    بعض أنواع الأسماك مثل : السلمون غنية بالحمض الدهني اوميغا 3 و( EPA) و ( DHA) حيث تخفض من خطر أمراض القلب الوعائية.
    (EPA)... Eicosapentaeoic
    (DHA)...Docosahexaonoic

    بعض أنواع المكسرات والبذور مثل ( الكتان , الجوز) مصادر لأحماض دهنية ضرورية , والبعض مثل ( عبادالشمس, اللوز, البندق) مصادر غنية بفيتامينE.

    مجموعة الزيوت:
    الزيوت والدهون تكون سائلة على درجة حرارة الغرفة مثل زيوت الخضروات الذي يستخدم في الطبخ , الزيوت تأتي من مختلف النباتات ومعظم الأسماك وتشتمل على: زيت الذرة, زيت بذور القطن, زيت الزيتون, زيت دوار الشمس, زيت فول الصويا.
    تستخدم بعض الزيوت لإعطاء النكهة مثل زيت الجوز , زيت السمسم.
    وعلى الفرد أن يتذكر إن هناك أطعمة تحتوي على كمية كبيرة من الزيوت مثل المكسرات, الزيتون, بعض الأسماك, الافوكادو, وأيضا المايونيز الذي يدخل في توابل السلطة مع المارجرين.
    اغلب الزيوت عالية بمحتواها من الزيوت الأحادية الغير مشبعة أو الزيوت المتعددة الغير مشبعة ومنخفضة بمحتواها من الزيوت المشبعة.
    الزيوت ذات المصدر النباتي ( الخضروات, زيت المكسرات) لا تحتوي على الكوليسترول , القليل من الزيوت النباتية والتي تتضمن زيت جوز الهند , زيت بذور النخيل, تكون عالية بمحتواها من الدهون المشبعة والمغذيات.
    أما الدهون الصلبة فهي تكون صلبة على درجة حرارة الغرفة مثل الزبدة والسمن.
    تأتي الدهون من أي طعام حيواني ونستطيع تصنيفه من زيت الخضار من خلال عملية الهدرجة.
    ومن أشهرها: الزبدة, الدهن البقري, دهن الدجاج, المارجرين, السمن.

    الفرق بين الدهون الصلبة والزيوت:

    تحتوي الدهون الصلبة على دهون مشبعة أو Trans fats وأيضا تحتوي على الدهون الأحادية الغير مشبعة (MUFA) والدهون المتعددة الغير مشبعة( PUFA) .
    يجب النظر في الدهون المشبعة والكوليسترول وTrans fats لتخفيف مخاطر أمراض القلب.
    توجد الدهون في العديد من الأطعمة مثل : الكعك, الكوكيز, الصوص , والأطعمة التي تحتوي على زيوت نباتية مهدرجة تحتوي على دهون مشبعة و Trans fatsحيث تؤدي إلى رفع الكوليسترول السيئ(LDL) الذي بدوره يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

    لتخفيف مخاطر أمراض القلب يجب تقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على دهون مشبعة و Trans fats والكوليسترول.

    أهمية تناول الزيوت:

    يجب أن يتناول الفرد الدهون التي تحتوي على أحماض دهنية أحادية غير مشبعة أو أحماض دهنية متعددة غير مشبعة.

    تعتبر الزيوت المصدر الأساسي من الأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة( MUFA) والأحماض الدهنية المتعددة الغير مشبعة(PUFA) وتحتوي بعض الزيوت على أحماض دهنية مهمة للصحة.
    لان الزيوت تحتوي على أحماض دهنية ضرورية للصحة لذلك هناك أهمية لتواجدها في الغذاء.

    توجد (MUFA) و (PUFA) في الأسماك والمكسرات, الزيوت النباتية لا ترفع من (LDL) في الدم, وتعتبر الزيوت مصدر لفيتامينE .
    تحتوي الزيوت والدهون الصلبة على 120 سعرة حرارية لكل ملعقة طعام, يستهلك اغلب الأفراد أطعمة غنية بالدهون مثل:
    البندق.
    الأسماك.
    صلصات السلطة.

    يحتاج الفرد كمية من الزيوت تعتمد على الجنس والعمر ومستوى النشاط الطبيعي.

    ولكم المزيد..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    السعرات الحرارية الاختيارية:يحتاج الفرد إلى عدد معين من السعرات الحرارية للإبقاء على حيوية الجسم, وتزوده بالطاقة للنشاطات المختلفة الطبيعية.
    كل شخص لديه سعرات حرارية تقسم إلى : ضروريات, أضافيات.

    السعرات الحرارية الضرورية: وهي التي يحتاجها الفرد من الأطعمة الغذائية بدون دهون أو سكريات مضافة إلى الأطعمة ويجب على الفرد أن يكون قادرا على صرف سعرات حرارية أكثر من الكمية لتلبية الاحتياجات الغذائية.
    السعرات الحرارية الإضافية: وهي التي تأخذ من الإضافات الغذائية مثل الدهون والسكريات والأملاح وهذه تسمى ( السعرات الحرارية الاختيارية).
    كل شخص لديه حد أدنى مسموح من السعرات الحرارية الاختيارية , يجب أن يستهلك هذا الحد قبل وقت الغداء!
    يسمح بزيادة السعرات الاختيارية ما بين 100 – 300 سعرة حرارية خصوصا لأولئك الذين ليسوا نشيطين جسديا.
    الكثير يستخدمون هذه السعرات الاختيارية في العديد من الأطعمة مثل : اللحوم الكاملة الدسم, الأجبان, الحليب الكامل , منتجات الحبوب المحلية.

    يحتاج الفرد إلى السعرات الحرارية الاختيارية مستندا على سعراته الكلية بالعمر والجنس والنشاط الطبيعي حيث يزيد من حاجات السعرات الحرارية, لذا أولئك الذين يكون معدل السعرات الحرارية أكثر هم أكثر نشاطا جسديا والسعرات الحرارية الاختيارية أكثر.الدهون الصلبة:
    هي الدهون التي تكون صلبة على درجة حرارة الغرفة مثل الزبدة, تأتي الدهون من العديد من الأطعمة الحيوانية ويمكن أن تكون من الزيوت النباتية من خلال عملية الهدرجة.
    من أمثلة الدهون الصلبة:
    •الزبدة.
    •دهن لحم البقر.
    •دهن الدجاج.
    •المارجرين( السمن النباتي).

    الأطعمة ذات مستوى عالي من الدهون تشمل:
    •العديد من الأجبان.
    •القشطات.
    •الآيس كريم.
    •لحم البقر.
    •النقانق.
    •الخبز المصنع ( الكوكيز, الصوص, المعجنات, الدونات).
    في بعض الحالات الدهن في بعض الأطعمة مخفية مثل الجبن المنتظم, الحليب الكامل الدسم.
    الدهون الصلبة عالية بالأحماض الدهنية المشبعة وقليلة بالأحماض الدهنية الأحادية الغير مشبعة والأحماض الدهنية المتعددة الغير مشبعة.
    المنتجات الحيوانية تحتوي على دهون صلبة وتحتوي على كوليسترول أيضا.
    بالمقارنة مع الدهون الصلبة هناك الزيوت التي تكون سائلة على درجة حرارة الغرفة مثل:
    الزيوت النباتية التي تستعمل في الطهي, وتأتي الزيوت من العديد من النباتات ومن الأسماك:
    •زيت الذرة.
    •زيت الزيتون.
    •زيت الفستق.
    •زيت القرطم.
    •زيت الصويا.
    •زيت عباد الشمس.

    بعض الزيوت تستعمل بشكل رئيسي كمنكهات مثل:
    •زيت الجوز.
    •زيت السمسم.
    هناك أطعمة عالية في محتواها من الزيوت طبيعيا:
    •البندق.
    •الأفوكادو.
    •الزيتون.
    •بعض الأسماك.



    الفرق بين الدهون الصلبة والزيوت:

    تحتوي الدهون الصلبة على دهون مشبعة أو Trans fats وأيضا تحتوي على الدهون الأحادية الغير مشبعة (MUFA) والدهون المتعددة الغير مشبعة( PUFA) .
    يجب النظر في الدهون المشبعة والكوليسترول وTrans fats لتخفيف مخاطر أمراض القلب.
    توجد الدهون في العديد من الأطعمة مثل : الكعك, الكوكيز, الصوص , والأطعمة التي تحتوي على زيوت نباتية مهدرجة تحتوي على دهون مشبعة و Trans fatsحيث تؤدي إلى رفع الكوليسترول السيئ(LDL) الذي بدوره يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

    لتخفيف مخاطر أمراض القلب يجب تقليل من تناول الأطعمة التي تحتوي على دهون مشبعة و Trans fats والكوليسترول.

    السكريات:
    وهي السكريات المضافة إلى الأطعمة والعصائر و الأشربة أثناء المعالجة أو التحضير.
    وهذه لا تندرج ضمن السكريات الموجودة طبيعيا في الحليب والثمار.
    ومن أكثر الأطعمة التي تحتوي على السكريات:
    •الحلوى.
    •الكعك.
    •الكوكيز.
    •الفطائر.
    •الحلويات ومنتجاتها أساسها الحليب مثل : الآيس كريم, الحليب المحلى, اللبن المحلى,
    منتجات الحبوب.

    يمكن للأفراد قراءة البطاقة الغذائية على الأطعمة المصنعة حيث يمكن أن تساعد في تمييز السكريات الإضافية .
    ومن أسماء السكريات الإضافية:
    •السكر البني.
    •محلى الذرة.
    •عصير الذرة.
    •الدكستروز.
    •الفركتوز.
    •مركزالفركتوز.
    •السكروز.
    •الجلوكوز.
    •عصير ذرة عالي الفركتوز.
    •العسل.
    •اللاكتوز.
    •المالتوز.
    •عصير الشعير.
    •الدبس.
    •السكر.
    •العصير.

    احتياجات الفرد من السعرات الاختيارية:

    يزود المخطط بعدد السعرات الحرارية الاختيارية في بعض الأطعمة, ومن السهل جدا تجاوز الحد المسموح من السعرات , لذا يجب الحذر في اختيارات الغذاء.
    تعتبر الدهون مصادر مركزة للسعرات لذا كميات صغيرة من الأطعمة العالية الدهون تستهلك سعرات حرارية اكبر.
    ثانيا:النشاط الفيزيائي :
    يعرف النشاط بأنه حركة الجسم وهذه الحركة تحتاج إلى طاقة مثل : الجري, التنزه, التسلق, لعب كرة القدم, الرقص, كل هذه الأمثلة تعطي كائن حيوي ونشيط.

    النشاط الفيزيائي له فوائد عدة سواء كان قوي أو معتدل لذلك يفضل لكل شخص أن يمارس على الأقل 30 دقيقة في اليوم.
    النشاط الفيزيائي المعتدل يتضمن: المشي السريع, التنزه, لعب الغولف, ركوب الدراجة, تدريب الوزن.
    النشاط الفيزيائي القوي يتضمن: القفز, ركوب الدراجة ( أكثر من 15 ميل/ ساعة) , السباحة, الايروبيكس( التنفس الهوائي), المشي السريع جدا(½4 ميل / ساعة), الأعمال القاسية, رفع الأثقال, كرة السلة.
    بعض الأنشطة الفيزيائية ليست مكثفة بشكل كافي وبالرغم من التحرك فان هذه النشاطات لا تزيد من سرعة القلب و المفروض أن لاتتعدى هذه الكمية على الأقل 30 دقيقة في اليوم.
    هذا يشمل المشي بخطوات عضوية مثل : الذهاب للتسوق, القيام بأعمال روتينية كتغيير اللمبة.

    أهمية النشاط الفيزيائي:
    يعتبر النشاط الفيزيائي مثل المفتاح لطول الحياة, والصحة الجيدة, الحياة السعيدة, ويساعد في التخلص من العصبية والإحساس بالتحسن. كذلك يساعد على الحفاظ بالوزن الصحي وتقليل مخاطر الأمراض المزمنة.

    من فوائده:
    1- الإحساس بالتحسن.
    2- يزيد معدل الجودة.
    3- يساعد على البناء والحفاظ على العظام والعضلات والمفاصل.
    4- يبني الجلد ويقوي العضلات.
    5- يساعد على المرونة ووضعية الجسم.
    6- يساعد على التحكم بالوزن.
    7- يقلل من مخاطر أمراض القلب وسرطان القولون, ومرض السكري.
    8- يساعد على التحكم بضغط الدم.
    9-يقلل من الشعور بالاكتئاب والقلق.
    10- النشاط الفيزيائي والتغذية السليمة يعملان معا لصحة أفضل بدءا بزيادة كمية السعرات المحروقة.
    11-في مرحلة من عمر الإنسان يقل الأيض الغذائي لذلك يجب المحافظة على توازن الطاقة المحتاجة في الحركة والتقليل من الأكل.
    12- بعض النشاطات الجسمانية مفيدة في زيادة سرعة معدل القلب , والتنفس مثل النشاطات الهوائية, ويحسن من جودة القلب والحركة مثل المشي والقفز والسباحة.
    13- تساعد على بناء العظام والعضلات مثل نشاطات حمل الأثقال من خلال العمل ضد الجاذبية , وحمل الأطفال , المشي.
    14- النشاط المتوازن يعزز من ثابت ومرونة الجسم وتقلل من مخاطر الإصابات مثل التمدد القوي, الرقص, اليوغا, الرسم.

    مقدار ما يحتاج الفرد من النشاط الفيزيائي:

    يحتاج الشخص على الأقل 30 دقيقة في اغلب الأيام أو كل يوم للقيام بنشاط معتدل, زيادة أو كثافة وقت النشاط يزيد من الصحة ويساعده في التحكم في الوزن.
    60 دقيقة رياضة معتدلة تساعد في منع زيادة الوزن, والأشخاص الذين خسروا أوزانهم يحتاجون إلى 60 – 90 دقيقة في المحافظة على أوزانهم.
    الأطفال والمراهقين يحتاجون على الأقل 60 دقيقة كل يوم نشاط رياضي.
    أما 30 دقيقة في اليوم نشاط متوسط الكثافة يزود الشخص بالصحة والنشاط لمدة طويلة, فيستطيع الشخص زيادة السعرات/ ساعة فيستطيع أن يقوم بنشاط في وقت واحد أو يقسمه إلى قسمين أو 3 أقسام خلال اليوم.
    معظم البالغون لا يحتاجون إلى النظر في العناية الصحية المزودة قبل البدء في النشاطات المعتدلة, الرجال في عمر 40 سنة والنساء في عمر 50 سنة قبل التخطيط في البدء بنشاط قوي الاستشارة لأنهم يحتاجون إلى العناية الصحية.
    يحتاج الأفراد الذين يزنون أكثر لن يستهلكوا سعرات حرارية أكثر, والأفراد الذين يزنون اقل يستهلكون سعرات حرارية اقل.

    العوامل التي تراعى للقيام ببرنامج رياضي آمن:

    1-المشاكل الصحية المزمنة مثل : أمراض القلب, ارتفاع ضغط الدم, الربو, السكري, هشاشة العظام, السمنة.
    2- ارتفاع الإصابة بأمراض القلب : مثل تاريخ العائلة مع مرض القلب أو الجلطة, أكل الطعام عالي الدهون المشبعة والكوليسترول, التدخين, كثرة الجلوس.

    أنواع أخرى للنشاطات الفيزيائية:

    يجب أن يجعل الشخص النشاط الفيزيائي جزء متحكم من يوميه , فيستطيع أن يختار النشاطات التي يستمتع بها ويستطيع أن يتحكم بها, ويستطيع أن يدخل النشاط إلى نظامه اليومي الروتيني بسهولة مثل اخذ 10 دقائق مشي سريع, الوقوف في محطة الأنفاق, الانضمام إلى ناد رياضي.
    ويستطيع الشخص أن يجرب أنشطة مختلفة كل يوم مع اختلاف وقتها على أن يكون جاهز للقيام بالأنشطة الرياضية في أي وقت حيث يرتدي ثياب مريحة وحذاء مناسب للقيام بالنشاط.

    طرق لزيادة النشاط الفيزيائي:

    في المنزل:
    التشجيع على المشي مع الجيران, أو الذهاب للتسوق.
    التنزه مع الأطفال.
    لهب كرة القدم والمشي السريع.
    تنظيف البيت, غسل السيارة.
    الاهتمام بالنباتات وزهور الحديقة وحصدها.


    في العمل:
    الاستغناء عن السيارة للذهاب للعمل , والذهاب إليه مشي.
    الذهاب إلى ناد رياضي.
    استبدال استراحة العمل بالمشي لمدة 10 دقائق.

    في الألعاب:
    المشي , العدو البطئ.
    السباحة, الرياضة المائية.
    اليوغا , الرقص.
    لعب التنس, الاسكواش, التزلج.
    لعب كرة السلة, كرة القدم.
    المشي الطبيعي.

    الخلاصة:إن استحداث الهرم الغذائي الجديد جاء نتيجة التطورات الغذائية والممارسات الغذائية للإنسان لتتزامن متطلبات الهرم الجديد مع هذه المتغيرات الجديدة.
    لذلك يجب على الفرد استخدام الهرم الجديد وإدخاله إلى حياته مما يساعده على التوازن الصحي للغذاء.
    ومن أهم متطلبات الهرم نستخلص منها:
    1- يجب الموازنة بين الغذاء والنشاط البدني.
    التأكد أن لا تزيد الطاقة عن الاحتياجات اليومية.
    يجب ممارسة النشاط البدني ما لا يقل عن نصف ساعة معظم أيام الأسبوع.
    قد يحتاج الأمر إلى 60 دقيقة من النشاط البدني للوقاية من الزيادة في الوزن.
    للمحافظة على الوزن يجب ألا يقل النشاط البدني عن 60 – 90 دقيقة.
    للأطفال والمراهقين يجب أن يكون النشاط البدني لمدة 60 دقيقة كل يوم.
    2- التعرف على مدى الاستهلاك من الدهون والسكريات والملح.
    التأكد من أن مصادر الدهون هي الأسماك والمكسرات والزيوت النباتية.
    الحد من الدهون الصلبة مثل : الزبدة , المارجرين, والسمن وأيضا ما تحتويه الأطعمة منها.
    مراجعة البيانات الغذائية على العبوات بما تنص عليه من دهون مشبعة Trans fatsوالصوديوم بحيث يكون في اقل مستوياته.
    اختيار الأطعمة والمشروبات القليل في السكريات المضافة.
    3- ومع تنوع المجموعات الغذائية في الهرم يجب الاهتمام بالاتي:
    مجموعة الحبوب : ينصح بتناول 3 أوقيات (84g) من الحبوب الكاملة سواء كان ذلك في الخبز والكراكز أو السيريالات أو الأرز أو المعكرونة.
    التأكد من وجود عبارة " كاملة" قبل اسم الحبوب.
    مجموعة الخضروات: ينصح باستهلاك الخضروات الخضراء مثل " البروكلي والسبانخ وغيرها" من الخضروات الورقية الداكنة اللون.
    تناول أكثر من الخضروات البرتقالية اللون مثل " الجزر والبطاطا الحلوة".
    تناول أكثر من البقول الجافة والبازلاء وكذلك العدس والفاصولياء الحمراء وغيرها من البقوليات.
    مجموعة الفواكه: ينصح أن يكون الاستهلاك من الفواكه منوع.
    تعدد الاختيارات من الفاكهة : الطازجة, المجمدة, المعلبة, المجففة.
    عدم المبالغة في تناول عصيرات الفواكه.
    مجموعة الألبان: عند تناول الألبان ومنتجاتها يفضل القليلة الدسم أو المنزوعة منها مثل " الحليب والزبادي والمنتجات الأخرى".
    في حالة عدم قدرة الفرد على تناول الحليب بسبب التحسس لسكر اللاكتوز يجب اختيار منتجات خالية منه وفي نفس الوقت غنية بالكالسيوم مثل" الأغذية والمشروبات المدعمة".
    مجموعة اللحوم والبقوليات: اختيار من اللحوم والدواجن ما هو قليل الدهن أو الخالي منه يفضل المشوي أو المسلوق أو المطهو في الفرن.
    التنويع من البروتينات فهنالك الأسماك والبقوليات والمكسرات والبذور والبازلاء. ).
    4-تذكير الفرد من خلال تسمية الهرم بهرمي الغذائي(My pyramid) بدلا من الهرم الغذائي فقط بأنه من خلال موقع إدارة الزراعة الأمريكية يستطيع الفرد الحصول على توصيات تغذوية شخصية تعينه على معرفة ما يحتاجه من كل مجموعة غذائية, وكل ما على الفرد القيام به هو الدخول إلى الموقع وتسجيل عمره وطوله وجنسه ومستوى نشاطه البدني للحصول على نظام غذائي تدريبي خاص به..

    هذا مختصر بحثي لان فيه جداول وصور للحصص اللي حاب يتعرف اكثر
    ارسلوا لي خاص علشان اعطي له موقع خاص للهرم الجديد...

    لكم تحياتي حبايبي وانشاءالله يعجبكم الموضوعaq6

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jul 2005
    المشاركات
    95
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    ياليت كل واحد يسوي اللي سويتيه ويفيد غيره
    كثرالله من امثالك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Apr 2006
    المشاركات
    4,078
    الجنس
    ذكر

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    والله بحث يستحق التقدير ما شاء الله


    وموضوع جيد أيضاً


    مشكووووووووووورة








    مع تحيات أخوكم

    شـــــــــــــــــطــــــ ـــــــــــــة

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة coffee1
    ياليت كل واحد يسوي اللي سويتيه ويفيد غيره
    كثرالله من امثالك
    انشاء الله اكون بادره خير والبحث يفيد الجميع
    الله يسلمك ... وتسلم على المرور

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شطة
    والله بحث يستحق التقدير ما شاء الله


    وموضوع جيد أيضاً


    مشكووووووووووورة...... لا شكر على واجب








    مع تحيات أخوكم..... لك تحياتي

    شـــــــــــــــــطــــــ ـــــــــــــة
    وشكرا على مرورك الكريم

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    المشاركات
    153
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    مررررررررحبا النوفي
    حياك الله ويعطيك الف عافيه وشكرا لك حماسك وسرعة استجابتك من يومك شطوره
    موضوع نتمنا انه يدرس فالمناهج بدل الهرم القديم
    تحياتي لك

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنـ السعوديه ـين
    مررررررررحبا النوفي
    حياك الله ويعطيك الف عافيه وشكرا لك حماسك وسرعة استجابتك من يومك شطوره
    موضوع نتمنا انه يدرس فالمناهج بدل الهرم القديم... انشاء الله
    تحياتي لك
    شكرا على مرورك...
    انا يوم كنت اسوي بحثي اكتشفت انه محد يدري فيه...
    اتمنى الموضوع يعجبكم... واي معلومه عن البحث انا حاضره
    دمتى بود

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    414
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    سـلام


    اهليين وسهليين


    واااو مشاء الله عليك بحثك مرره حلو ومميز



    والموضوع مرررره مـهـم ومفيد واكيد راح يكون مرجع للكل .


    الـمـوضـوع مـثــبـت


    ويسلموو نوفي وربي يعطيك العافيه

    بالتوفيق

    سلام

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة احلى مزارعة
    سـلام


    اهليين وسهليين

    هلافيك


    واااو مشاء الله عليك بحثك مرره حلو ومميز

    هذا من ذوقك ياحلوه

    والموضوع مرررره مـهـم ومفيد واكيد راح يكون مرجع للكل .


    الـمـوضـوع مـثــبـت

    تسلمين على التثبيت

    ويسلموو نوفي وربي يعطيك العافيه

    الله يسلمك ويعافيك

    بالتوفيق

    جميعا وعقبال مانشوف بحثك

    سلام
    fv7

    اشوفك على خير
    دمتى يالغلا

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    19
    الجنس

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    تــــــــــــــــــــــــ ـــلم لي أحلى يدين
    كتبت عن أحلى بحث

    وربي يوفقك على طوووووووووووول
    أتمنى لك التوفيق
    وماتطولون الغيبه زي كل مررره

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Dietitian & Food Sci
    تــــــــــــــــــــــــ ـــلم لي أحلى يدين
    كتبت عن أحلى بحث

    الله يسلمك ويخليك

    وربي يوفقك على طوووووووووووول

    انشاء الله دعواتك

    أتمنى لك التوفيق

    وانت كمان الله يوفقك

    وماتطولون الغيبه زي كل مررره
    غيبتي تحفظ غلاك....aq6

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    81
    الجنس
    ذكر

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    [ALIGN=CENTER][/ALIGN]



    باركولي على التخرج من الماستر بعد جهد جهيد
    sd2

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    May 2006
    المشاركات
    26
    الجنس
    أنثى

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة alb@dr
    [ALIGN=CENTER][/ALIGN]

    الله يسلمك .... واسفه على التاخير في الرد
    على العموم بشيك على المراجع وبحطه لك وللجميع...

    باركولي على التخرج من الماستر بعد جهد جهيد
    sd2
    مبرررروك على التخرج وعقبال الدكتوراه....

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    المشاركات
    81
    الجنس
    ذكر

    مشاركة: الهرم الغذائي الجديد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوفي
    الله يسلمك .... واسفه على التاخير في الرد
    على العموم بشيك على المراجع وبحطها لك وللجميع.......

    [ALIGN=CENTER][/ALIGN]


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نوفي
    مبرررروك على التخرج وعقبال الدكتوراه....
    [ALIGN=CENTER][/ALIGN]

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •